تم إغلاقة في نهاية عام 2012 من قبل وزارة الرفاة والعمل الاجتماعي .

 

هو إطار علاجي تأهيلي الوحيد من نوعة لفتيات من جيل ثمانية عشر عاماً وما فوق، اللواتي ليس لهن مكان سكن ولا يمتلكن الوسائل والقدرات الكافية لإدارة حياة مستقلة حيث يقدم للفتيات بديل سكني لفترة زمنية، يتم من خلالها تدعيمهن وتأهيلهن لإيجاد حلول للمشاكل الاجتماعية والشخصية. يقوم البيت الانتقالي بتوفير التأهيل المهني والتعليمي للنزيلات ودمجهن في أطر تعليمية وعملية تهدف تحضيرهن لحياة مستقلة بقدر الإمكان، كما ويكتسبن مهارات في إدارة الأمور الحياتية الأساسية لكل إنسان.

 

* يستقبل البيت الانتقالي 6 فتيات فقط .

* تقطن الفتاة في البيت الانتقالي لمدة سنة وما فوق .

 

طاقم البيت الانتقالي :

* مركزة للبيت الانتقالي 

* عاملة إجتماعية 

* وثلاث مرشدات