يسلط مشروع "النساء والعمل" الضوء على وضع الاكاديميات العربيات، ويحاول التعمق في الأسباب والمعيقات السياسية والمجتمعية التي تحد من تطور النساء العربيات في مجال العمل. من أهدافه: تغيير النظرة المجتمعية لحق النساء في العمل؛ تطوّر معطيات عن وضع النساء في العمل من خلال أبحاث علمية وميدانية؛ مرافعة من اجل إيجاد حلول للصعوبات التي تواجهها النساء في خروجهن للعمل، ورفع نسبة النساء العاملات في شتى المجالات.


يعمل المشروع على مستويات عديدة لتدعيم النساء العربيات في مجال العمل:

  • تغيير سياسة الحكومة وكل المؤسسات المسؤولة عن زيادة فرص العمل للنساء.
  • تعميق الوعي لدى جمهور المشغّلين العرب واليهود، ولدى الجمهور العربي عامة والنساء العربيات خاصة.
  • تيسير سبل الحصول على معلومات حول فرص العمل الجديدة للنساء العربيات.

 

فعاليات المشروع:

  • منتدى الاكاديميات: يهدف الى تدعيم وتمكين الاكاديميات المعطلات عن عمل أو العاملات في مجال غير تأهيلهن، ولإسماع أصواتهن كشريكات فعّالات لإيجاد حلول للصعوبات التي تواجهها النساء في خروجهنّ للعمل.
  • موقع الكتروني لتشغيل الاكاديميات العربيات: بهدف تسهيل سبل الحصول على معلومات حول فرص العمل الجديدة لنساء عربيات.

          www.wavojobs.com

 

  • بازارات تشغيليّة: بهدف إتاحة فرصة لقاء مباشر بين المشغّلين والاكاديميات الباحثات عن عمل.
  • مرافعة أمام مؤسسات الدولة: بهدف تغيير سياسة الحكومة وكل المؤسسات المسؤولة عن زيادة فرص العمل للنساء العربيات عامة، والاكاديميات العربيات خاصة.
  • ائتلاف جمعيات: بادرت جمعية "نساء ضد العنف" من خلال مشروع "النساء والعمل"، بالدعوة لإئتلاف لجنة تنسيق تتألف من عدد من الجمعيات التي تعمل في مجال النساء والعمل. تشكل اللجنة وحدة ضغط من أجل تغيير واقع النساء العربيات في سوق العمل، وتحقيق فرص عمل متساوية للنساء العربيات بشكل عام.